مَرْحَباً بِكُمْ فِي مُنْتَدَيَآتْ شَبَأإبْ أُمْ دُوَآنَة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


مَرْحَباً بِكُمْ فِي مُنْتَدَيَآتْ شَبَأإبْ أُمْ دُوَآنَة


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اسرار الشفاء بالصيام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزعـــيم
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

ذكر

العمر : 23

إحترام القوانين : 100%



عدد المساهمات : 460

نقاط 5761 السٌّمعَة -1 تاريخ التسجيل أو الإنتساب : 03/09/2009

مُساهمةموضوع: اسرار الشفاء بالصيام   الخميس أغسطس 26, 2010 4:32 am


للشفاء أسرار كثيرة
وربما من أهمها الشفاء بالصوم، لنتأمل هذه الفوائد الطبية الكثيرة لعبادة
الصوم ونحمد الله تعالى على هذه النعمة ....
في كل عام نستعد لاستقبال
شهر رمضان الذي هو خير شهور السنة، وحتى نشعر بلذة هذه العبادة ونُقْبل
عليها برغبة، ينبغي أن نتعرف على أسرار هذه العبادة، وأهم الأسرار العلمية
للأغذية الأساسية المذكورة في القرآن الكريم. لنبحر معاً ونتأمل هذه
الفوائد الرائعة:


الاستعداد النفسي للصيام!

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

إن
المؤمن الذي يدرك فوائد الصيام في الدنيا والنعيم الذي ينتظره في الآخرة،
فإنه بلا شك يستقبل هذا الشهر بطاقة كبيرة، وحالة نفسية مطمئنة وشوق وتلهف
لممارسة الصيام... وهذا يؤدي إلى رفع النظام المناعي لدى المؤمن وبالتالي
تحقيق الاستفادة القصوى من الصيام.

على عكس الذي
يتشاءم من هذا الشهر! فهو يدخن ويخشى أن ينقصه بعض السيجارات أثناء
النهار... أو يأكل كثيراً ويخاف أن ينقصه بعض الوجبات بسبب الصيام... ومن
الناس من تعوَّد على اللهو والترف والمعصية فيشعر أن هذا الشهر سيقيّده
ويحرمه من بعض الملذات...

إن أمثال هؤلاء لا يشعرون
بحلاوة هذه العبادة، بل تمر عليهم الأيام ثقيلة فيجلسون متشائمين ينتظرون
نهاية الشهر... ولذلك يا إخوتي لابد من قراءة مثل هذه المقالة للتزوّد
"بشحنة" من التهيئة النفسية لممارسة هذه العبادة من خلال إدراكنا لأسرارها.


الصيام يقتل الفيروسات ويطرد السموم
يقول
العلماء إن الامتناع عن الطعام والشراب لفترات محددة يعطي فرصة للنظام
المناعي لممارسة مهامة بشكل أقوى، ويخفف الأعباء عن أجهزة الجسد لأن الطعام
الزائد يرهق الجسم، ولذلك وبمجرد أن تمارس الصوم، فإن خلايا جسدك تبدأ
بطرد السموم المتراكمة طيلة العام، وسوف تشعر بطاقة عالية وراحة نفسية وقوة
لم تشعر بها من قبل!


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الصيام
يحرض خلايا الجسد ويجعلها تعمل بكفاءة أعلى، وبالتالي تزداد مقاومة الجسم
للبكتريا والفيروسات وتتحسن كفاءة النظام المناعي، ولذلك ينصح الأطباء
بالصيام من أجل معالجة بعض الأمراض المستعصية والتي فشل الطب في علاجها.
br
/br /br /br /[size=5]font face=]أظهرت دراسة جديدة نشرت في المجلة
الأمريكية لعلم التغذية السريري أن الصوم المتقطع المشابه للصوم عند
المسلمين مهم جداً لعلاج بعض الأمراض المزمنة مثل داء السكري وأمراض القلب
والشرايين. </STRONG>


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



أشارت
دراسة نشرت بدورية الجمعية الأميركية لعلوم الحيوان إلى أن الصوم المتقطع
أدى إلى زيادة فعالية اثنين من مستقبلات هرمون "الأديبونيسيتين" الذي يسهم
في تنظيم استهلاك الجسم لسكر الجلوكوز واستقلاب الأحماض الدهنية عند
الثدييات، علاوة على لعب دورٍ في زيادة استجابة الأنسجة لهرمون الإنسولين،
الذي ينظم عمليات البناء والهدم للجلوكوز في الجسم.

كما
كشفت دراسة أعدها مختصون في مجال التغذية، ونشرتها الدورية البريطانية
للتغذية، والتي استهدفت مجموعة من الصائمين في شهر رمضان، عن أن تغيير
مواقيت الوجبات، وخفض عددها إلى اثنتين برمضان، ساعد على زيادة استجابة
الجسم لهرمون الإنسولين، وذلك بالنسبة للأفراد الذين يمتلكون عوامل الإصابة
بداء السكري.


الصوم يقلل احتمال حدوث الأورام السرطانية

أظهرت
دراسة أعدها باحثون بجامعة غرونوبل الفرنسية دور الصيام المتقطع في خفض
معدل حدوث بعض الأورام الليمفاوية إلى الصفر تقريباً، بحسب تجارب أجريت على
الثدييات. كما أظهرت دراسات أخرى أن الصوم المتقطع يرفع من معدل النجاة
بين الأفراد، ممن يعانون من إصابات في نسيج الكبد، والتي تمتلك قابلية
للتحول إلى أورام في المستقبل



يقول
العلماء إن الصوم المنتظم مع اتباع نظام غذائي طبيعي مع التقليل من أكل
الملح والوجبات السريعة يمكن أن يجعل عمل الخلايا أكثر انتظاماً ويمنع
تحولها إلى خلايا سرطانية، وبالتالي يكافح انتشار السرطان قبل حدوثه!

وفي
دراسة حديثة نشرت في مجلة علم النفس والغدد الصماء قام بها فريق من علماء
جامعة كاليفورنيا حيث أثبتوا أن الصيام لفترات متقطعة يؤدي إلى وقف انقسام
الخلايا السرطانية، وقد كانت فعالية الصيام أكبر من الحمية.


الصوم يبطئ زحف الشيخوخة

ولا
تقتصر فوائد الصوم على محاربة الأمراض المزمنة، بل تتعدى ذلك إلى إبطاء
زحف الشيخوخة على خلايا الدماغ، حيث أظهرت دراسات علمية دور الصوم المتقطع،
في تأخير هرم الخلايا الدماغية، ومساهمته في إبطاء نشوء مرض الزهايمر. هذه
الدراسة أجراها المركز القومي لبحوث الشيخوخة في الولايات المتحدة
الأمريكية، حول تأثير محتمل للصوم المتقطع، وبعض الحميات التي تنخفض فيها
السعرات الحرارية إلى النصف تقريباً، وتبين دور الصوم في تأخير هرم الأنسجة
الدماغية.


هل لديك وزن زائد... الفرصة أمامك

هكذا
يؤكد جميع أطباء الدنيا، فالامتناع عن الطعام هو أسهل وأرخص وسيلة لعلاج
البدانة، وهذا ما يحققه لك الصيام. ولذلك فإن الله تعالى منحك هدية لا يعرف
قيمتها إلا من أدرك فوائدها، إنها شهر رمضان، فهذا الشهر فرصة لضبط إيقاع
جسدك والقضاء على كمية الدهون الفائضة وإعطاء فرصة لتنظيم عمل الهرمونات
وخلايا الدم لتقوم بعملها في إعادة تنظيم عمل أنظمة الجسم، وعلاج الوزن
الزائد.

حالما يبدأ الإنسان
بالصيام تبدأ الخلايا الضعيفة والمريضة أو المتضررة في الجسم لتكون غذاءً
لهذا الجسم حسب قاعدة: الأضعف سيكون غذاءً للأقوى، وسوف يمارس الجسم عملية
الهضم الآلي للمواد المخزنة على شكل شحوم ضارة، وسوف يبدأ "بانتهام"
النفايات السامة والأنسجة المتضررة ويزيل هذه السموم. ويؤكد الباحثون أن
هذه العملية تكون في أعلى مستوياتها في حالة الصيام الكامل، أي الصيام عن
الطعام والشراب، وبكلمة أخرى الصيام الإسلامي، فتأمل عظمة الصيام الذي فرضه
الله علينا والفائدة التي يقدمها لنا.




هنالك
أكثر من 60% من الشعب الأمريكي زائد الوزن عن الحدود الطبيعية! وهؤلاء
كلّفوا الدولة 117 بليون دولار في سنة واحدة عام 2002. بالإضافة إلى 300
ألف وفاة سنوياً بسبب مشاكل الوزن الزائد الذي يكون بدوره سبباً رئيسياً في
مرض السكر وأمراض القلب والتهاب المفاصل ومشاكل في الجهاز التنفسي
والاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب، وجميع هذه الأمراض الخطيرة ترتبط
بالبدانة بشكل مباشر.

وليس
غريباً أن يكون الصيام سلاحاً ناجعاً ضد السمنة وما ينتج عنها من أمراض،
ولو أنهم طبقوا القواعد الإسلامية في الصوم، فكم سيوفّروا من المال والمرض
والمعاناة؟


هل لديك مرض مزمن عجز عنه الطبيب والدواء؟

هناك
دراسات كثيرة تؤكد أن الصوم يعالج الأمراض المزمنة، والمرض المزمن هو الذي
لم ينفع معه أي دواء فيبقى مدة طويلة من الزمن... الآن هذه فرصة ذهبية
لعلاج هذا المرض مهما كان. فأمراض الكبد والكلى والقولون... وغير ذلك من
الأمراض المستعصية، وجد العلماء علاجاً ناجعاً لها، إنه الصوم!

وعندما
تدرك أخي المؤمن أهمية الصيام في علاج مثل هذه الأمراض، فإنك بلا شك تصبح
أكثر اشتياقاً لهذا الشهر بل وتشعر بالسعادة والفرح والسرور أثناء ممارستك
للصيام، لأنك ستجني فوائد عديدة.


الأثر الشفائي للصوم

قام
العلماء بدراسة الأثر الشفائي للصوم وخرجوا بنتائج يقينية وهي أن الصوم هو
أفضل وسيلة لمعالجة السموم المتراكمة في الخلايا! فالصوم له تأثيرات
مدهشة، فهو يعمل على صيانة خلايا الجسم، ويعتبر الصيام أنجع وسيلة للقضاء
على مختلف الأمراض والفيروسات والبكتريا، وربما نعجب إذا علمنا أن في دول
الغرب مراكز متخصصة تعالج بالصيام فقط!! وتجد في هذه المراكز كثير من
الحالات التي استعصت على الطب الحديث، ولكن بمجرد أن مارست الصيام تم
الشفاء خلال زمن قياسي! ولذلك أمرنا الله بالصيام فقال: (وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ) [البقرة: 184



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اسرار الشفاء بالصيام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مَرْحَباً بِكُمْ فِي مُنْتَدَيَآتْ شَبَأإبْ أُمْ دُوَآنَة :: المنتديات العامة ::   :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: